annaf

اليوم العالمي للمرأة : وما زالت المعركة مستمرة

أنير الأزوادي لأناف

اليوم العالمي للمرأة ،هو احتفال عالمي يخلد في اليوم الثامن من شهر مارس من كل سنة وتكون ركيزة الإحتفالات للدلالة على الإحترام العام ،وتقدير وحب المرأة لإنجازاتها الإقتصادية والسياسية والإجتماعية ،وفي بعض الدول كالصين وروسيا وكوبا تحصل النساء على الإجازة في هذا اليوم .

الإحتفال بهذه المناسبة جاء على إثر عقد في باريس عام 1945

ومن المعروف ان اتحاد النساء الديمقراطي العالمي الذي بداء الإحتفال بهذا العيد يتكون من المنظمات الرديفة للأحزاب الشيوعية، وكان أول احتفال عالمي بيوم المرأة العالمي من قبال هذا الإتحاد رغم أن بعض الباحثين يرجح أن اليوم العالمي للمرأة كان على إثر بعض الإضرابات النسائية التي حدثت في الولاية المتحدة الامريكية.

حيث في 1856 خرج آلاف النساء للإحتجاج في شوارع مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية ، على الظروف اللا إنسانية التي كن النساء يجبرن على العمل تحتها ورغم أن الشرطة تدخلت بطريقة وحشية لتفريق المتظاهرات إلا أن المسيرة نجحت في دفع المسؤولين السياسيين  إلى طرح مشكلة المرأة العاملة.

بعض الأشخاص يحتفلون بهذا اليوم بلباس أشرطة وردية .

في بعض الأماكن يتم التغاضي عن السيمة السياسية التي تصاحب يوم المرأة فيكون الإحتفال أشبه بخليط بيوم الأم ويوم الحب .لكن في أماكن أخرى غالبا ما يصاحب الإحتفال سيمة سياسية قوية وشعارات إنسانية معينة من قبل الأمم المتحدة ،للتوعية الإجتماعية بنضال المرأة العالمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .