annaf

الديربي الامازيغي بين حسنية أكادير و شباب أطلس خنيفرة ينتهي متعادلا

 


تقرير : مبارك اركراك

على بساط أرضية مركب أدرار الدولي بمدينة أكادير جرى مساء اليوم الأحد الديربي الامازيغي بين أبناء سوس وابناء زيان والدي قاده الحكم كريم صبري من عصبة الدار البيضاء الكبرى، المبارة  لعبت تحت الأضواء الكاشفة وفي غياب متواصل لجماهير حسنية أكادير عن الحضور للملعب لتشجيع فريقها الدي بات في حاجة ماسة لانصاره

المبارة انطلقت باندفاع من جانب لاعبي الحسنية املا في تسجيل أولي الأهداف والتخفيف من الضغط الدي يعيشون فيه، الدقيقة 18 ستعرف أولى المحاولات من جانب أبناء سوس بعد قديفة طلال سفيان والحارس الخنيفري يتدخل، باقي الدقائق لن تعرف أي جديد يدكر إلى غاية  الدقيقة 36 على اتر ضربة زاوية نفدها العميد الداودي خدو بالرأس والحارس الخنيفري في المكان المناسب

الجولة التانية داخل الفريقين وكلهم عزم على الضفر بنقاط المبارة التلات، حسنية أكادير سيفتتح التسجيل بواسطة كريم البركاوي في حدود الدقيقة 57  بعدها حاول لاعبو زيان العودة في المبارة وضغطوا بدورهم على مرمي الحسنية لإدراك التعادل الدي سيأتي في حدود الدقيقة 82 من المبارة بعد خطأ فادح لمدافع الحسنية فودي كمارا، الهدف سقط كقطعة تلج باردة على مكونات الفريق السوسي المدرب عبد الهادي السكتيوي يفقد الأعصاب ويطرد من المبارة وبعد ما كانت المبارة تشرف على نهايتها البركاوي يضيع برعونة هدف الفوز للحسنية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .