annaf

خطير:سرقة الاعمدة الكهربائية وغياب دور السلطة

تعرضت مجموعة من الأعمدة الكهربائية الحديدية الرئيسية بكل من جماعة تابيا قيادة أيت علي وجماعة هلالة إقليم أشتوكن, المنتميان لجهة سوس ماست, ضواحي مدينة أكاديـر، للسرقة وبالضبط لأجزاء الحديدية السفلى, التي تساعد على وقوف الاعمدة الرئيسة, ويهدد غيابها الى سقوطها في أية لحظة.

وتعود تفاصل هذه الجرائم المتكررة الى أواخر هذا الشهر حيث تفجأ السكان هذه الدواوير بغياب الاجزاء السفلى لما يزيد عن 17 عمودا على الحدود المشتركة بين جماعة تابيا وجماعة هلالة

وصرح ناشط حقوقي لجريدة أناف.نت الإخبارية أن الساكنة قد قامت بإبلاغ  المؤسسات المعنية من الجمعتتين المحليتين ( هلالة وتابيا) وكل من الدرك  الملكي لإقليمي شتوكة أيت باها و إقليم ترودانت, والمكتب الوطني للكهرباء, محدرا من مخاطر عديدة قد تحدث جراء سقوط هذه الاعمدة في قادم الايام خصوصا أن المبنطقة تعرف هبوب رياح قوية, وتسقوطات مطرية قوية.

وسجل الناشط الحقوقي إستياء الساكنة لعدم التعامل الجدي مع هذه الأحداث المتكررة مطالبا السلطات بتوفير الامن و الضرب باليد من الحديد لكل من سولت له نفسه المساس  بالممتلكات العامة و الخاصة بالمنطقة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .