annaf

إدوسكا أوفلا للثقافة و التنشيط الفني ترسم الابتسامة على وجوه تلاميذة المنطقة

شهدت منطقة إدوسكا أوفلا يوم أمس عمل جمعوي يتمثل في توزيع ملابس شتوية على تلاميذ الإبتدائي بالمؤسسات التعليمية بالمنطقة و ذلك تنفيذا للمبادرة التي أعلنتها جمعية إدوسكا أوفلا للثقافة و التنشيط الفني قبل شهرين تقريبا، و قد ساهم في انجاحها مجموعة من المحسنين و المتبرعين الذين تقدم لهم الجمعية جزيل الشكر، و قام رئيس الجمعية عادل أداسكو بمعية اخرين من الجمعية و سكان المنطقة بالسهر على انجاها و زيارة المؤسسات بالمنطقة منها المركزية، ذلك رغبة من الجمعية و الفاعلين الجمعويين بالمنطقة في التضامن مع الاطفال و مساعدتهم في مواجهة موجات البرد التي تشهدها المنطقة خلال ايام فصل الشتاء خصوصا الاشهر 11-12-01-02 و التي تعرف انخفاضا كبيرا في الحرارة لكونها منطقة جبلية مرتفعة و ارتفاعا خلال فصل الصيف. يذهب الأطفال في أدوسكا أوفلا جماعة تومليلين اقليم تارودانت الى المدرسة مشيا على الأقدام، مما يضعهم في وضعية صعبة عند التساقطات المطرية القوية أو تساقط الثلوج، و هذا ما يقلق بعض الأباء الذين يرافقون ابنائهم حتى الفصل الذي يدرسون فيه خصوصا الدواوير التي ليست فيها مؤسسة تعليمية، و تعرف المنطقة عددا من الوديان التي تتقاطع مع الطريق عند فيضانها مما يجعلها تشكل خطرا على الأطفال. جمعية أدوسكا أوفلا للثقافة و التنشيط الفني تعبر عن شكرها العميق لكل من قدم يد المساعدة للانجاح المبادرة و رسم الابتسامة على وجوه تلاميذة المنطقة.

 

 

 

 

 

 

 

 

إ: أحمد أيت عثمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .