annaf

جبهة البوليساريو الوهمية الإنفصالية توجه نداء “أزمة تغذية” بالمخيمات

بقلم : أنير أغ محمد الأزوادي

عادت جبهة البوليساريو الانفصالية إلى توجيه نداء عاجل تطالب فيه الدول المانحة والمنظمات الإنسانية بالإسراع في تقديم مساعدات إنسانية عاجلة للمحتجزين بمخيمات تندوف؛ وذلك بهدف “تغطية الحد الأدنى من احتياجاتهم الإنسانية، وتفادي الوضع المقلق الناتج عن النقص الحاصل في المواد الغذائية الأساسية، لاسيما أنهم يعتمدون بالكامل على الدعم الدولي بهذا الخصوص” وفق تعبير قيادة التنظيم.

وذكر بيان صادر عما يسمى “الهلال الأحمر الصحراوي”، نقلت مضامينه منابر إعلامية إسبانية، أن “مخزون الأمان من المواد الغذائية الأساسية الموجهة إلى الساكنة بدأ في النفاد، خاصة مادتي السكر والأرز”، مشيرا إلى أن برنامج الغذاء العالمي اضطر إلى تقليص الحصص الغذائية الشهرية التي يوفرها لهؤلاء المحتجزين بنسبة 20 في المائة خلال الشهر الحالي، وسيلجأ إلى مزيد من التقليص في الشهر المقبل.

وتبعا للمصدر ذاته، فإن “المواد العلاجية الخاصة بمكافحة سوء التغذية وفقر الدم قد نفدت هي الأخرى، وهو ما سيعرض حياة أكثر من 22000 من الأطفال والنساء المصابين بسوء التغذية وفقر الدم إلى الخطر”، مبرزا في السياق ذاته أن “مشروع الخضر الموجه إلى عائلات المخيمات قد تقلص بنسبة 70 في المائة، نظرا لعدم إفراج المديرية العامة الأوروبية إلى حد الآن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .