annaf
tamaynut

المخيم الأمازيغي تجربة ناجحة لمنظمة تاماينوت .

 

إيمانا منها بأهمية التنشئة الإجتماعية في تكوين شخصية الطفل وضرورة الإعتناء به دأبت منظمة تاماينوت على تنظيم مخيم صيفي أمازيغي مند سنة 2010  بأكادير تليها مخيمات اخرى بكل من مير اللفت وتاغازوت، وهذه السنة سيقام بشاطئ أورير بأكادير ، يعتبر هذا المخيم الأول من نوعه وذلك لأن مجال التخييم حديث العهد فيما يتعلق بالتخصص في مجال الامازيغية ، وتجدر الإشارة إلى أن مخيم منظمة تاماينوت تتم فيه الأنشطة والمحاور والألعاب باللغة الامازيغية بفروعها الثلاث ، ورشات المسرح ، الرسم ، المعامل التربوية، تيفيناغ ، الإنشاد والموسيقى ، والعديد من الورشات الأخرى .

تحرص المنظمة على تلقين أطفالها ادبيات التنشيط التربوي الهادف باللغة الأمازيغية عبر العديد من الاناشيد التربوية والحركية والالعاب ، ودورات تكوينية في تقنيات الكتابة باللغة الامازيغية التي تشغل الحيز الكبير ضمن الأنشطة المقامة داخل المخيم .

 

مخيم منظمة تاماينوت يمكن أن يلعب دورا كبيرا في نشر الثقافة والهوية الامازيغيتين حيث أن ما يقارب 500 طفل من الفئة العمرية  08 إلى 15 سنة يقضون مرحلتين تخييميتين في جو كلها نشاط وترفيه واستفادة من الحقيبة التربوية الامازيغية لمجموعة من المؤطرين التربويين الذين تلقوا تكوينهم في المجال باللغة الأمازيغية إذ يعتبر هذا استثناءا في مجال التخييم بالمغرب .

 

 

 

اختارت المنظمة تنظيم الدورة الثامنة لمخيمها بشاطئ أورير أكادير في مرحلتين ” الثانية والثالثة ” في الفترة الممتدة  بين 25 يوليوز إلى 25 غشت 2017 شعار هذه الدورة هو ” المخيم الامازيغي فضاء للتربية و الابداع timRSit tamazight yan usayrur n usgmi d usnflul .

 

– أنّاف –

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .