annaf

حسنية أكادير ينجو من هزيمة خامسة

مبارك اركراك

بالملعب البلدي لمدينة القنيطرة جرت عشية اليوم مبارة عن الدورة 19 من البطولة الاحترافية في قسمها الأول بين حسنية أكادير و مضيفه النادي القنيطري تحت شعار لا للهزيمة، المبارة التي قادها الحكم الرحماني من عصبة الدار البيضاء مع بدايتها عرفت اندفاعا من كلا الفريقين لتسجيل الهدف الأول ولكسر نحس النتائج السلبية التي لازمت الناديين لدورات

أولى المحاولات كانت من جانب من جانب الفريق الضيف حسنية أكادير بواسطة زهير مترجي لكن تسديدة الأخير صدها الحارس علىالكروني، النادي القنيطري بدوره رد على الهجمة الاكاديرية بهجمة مماثلة لكن دون خطورة على الحارس المجهد، في باقي دقائق الشوط الاول كانت الكرة تدور في وسط الميدان إلى حدود الدقيقة 41 التي حملت أخبارا سارة للفريق المضيف الدي تمكن من افتتاح حصة التسجيل بعد خطأ في دفاع الفريق السوسي بهدا الهدف إنتهى زمن الشوط الاول، مع بداية الشوط التاني ضغط حسنية أكادير على مرمى القنيطري لإدراك التعادل وهو ما ترك فراغات في دفاعاته استغله على نحو جيد النادي القنيطري الدي عمق من جراح الفريق السوسي بهدف تاني يتحمل مسؤوليته الحارس المجهد

الفريق الاكاديري لم يستسلم بل واصل حمالاته الهجومية التي باتت تشكل خطورة أكبر على الحارسالكروني، خصوصا بعد التغييرات التي احدتها السكتيوي بإخراج زهير مترجي مكان سفيان طلال و سعيد البيض مكان زكرياء سفيان ومن هجمة سريعة سفيان طلال يرسل كرة في العمق نحو المتألق بديع اوك الدي سجل هدف تقليص الفارق من زاوية مغلقة عند حدود الدقيقة 77 وأمام التراجع الكلي للفريق القنيطري للحفاظ على فارق الهدف و اقتناص النقاط التلات للمبارة واصل الفريق شن غارته على مرمى الكروني لتسجيل هدف التعادل الأمر الدي سيحصل عند الدقيقة 90 من رأسية سفيان طلال التي لم تترك اي حض للحارس القنيطري لصدها معلنا بدلك عن عودته القوية إلى تشكيل الحسنية وانقاده الفريق الاكاديري من هزيمة خامسة على التوالي كانت سترمي به نحو المجهول

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .